Are you the publisher? Claim or contact us about this channel


Embed this content in your HTML

Search

Report adult content:

click to rate:

Account: (login)

More Channels


Channel Catalog


Channel Description:

مدوّنة شيخ المشايخ نور الصحراء سيدي محمد بن عزوز البرجي، تتابع مسيرته وتاريخ التّصوّف وتجمع مؤلفاته وترصد المخطوطات وتلتمس طرق المشايخ والأعلام ورجال الطّريقة الرحمانية العزوزية في الجزائر.

older | 1 | .... | 21 | 22 | (Page 23) | 24 | 25 | newer

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الأسرى الأمريكان في الجزائر: 1797/1785م.
    - المؤلف: James Wilson Stevens.
    - ترجمة وتحقيق: أ.د. علي تابليت.
    - الناشر: منشورات ثالة، الأبيار- الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2007، بمناسبة تظاهرة الجزائر عاصمة الثقافة العربية.
    - عدد الصفحات: 331.
    - حجم الملف: 11ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    مقدمة الكتاب:

    "بعد قرن من عودة «Joshua Gee» إلى أمريكا، سنة 1687، ألقى الجزائريون القبض على «John Foss»، من «Massachusetts»، ظهرت أسطورته في طبعتين عام 1798، والتي سجلت بداية لأدب الأسرى الأمريكان في الجزائر، وبعد 20 سنة الموالية، كتب 12من الأسرى مذكراتهم ومعاناتهم في أفريقيا الشمالية، وبالتأكيد، فإن هذه القصص الأدبية، ظهرت فيما يزيد عن 100 طبعة، وبلُغات عدّة، ووجدت رواجاً واسعاً وافيا في الجمهور الأمريكي، حيث يذكر «William Wilshire Riley»، أن الأسير المشهور «James Riley»، قد ادعى أن قصة والده بلغت مبيعاتها قرابة مليوننسخة، وكان من بين أقرانه الشاب «Abraham Lincoln» رئيس الولايات المتحدة فيما بعد، الذي اشترى نسخة من كتاب ريلي، «Shipwreck Narrative» كما وجدنا قصة السيّدة «Martin Maria»، التي كانت أسيرة في الجزائر مدة ست سنوات، بيعت قصتها بشكل واسع والتي ظهرت طبعتها الأولى عام 1807 بعنوان «Martin Maria's Account of her six years in captivity»، وأعيد طبعها 12 مرة و «Mary Velnet»، الإيطالية التي نشرت قصتها عام 1818 بعنوان: «The Captivity and Sufferings of Mrs Mary Velnet Boston» 1828...

    ...يتضمن الكتاب خمسةفصول في التاريخ وسبعةفي وصف الجزائر، تبدأ الخمسة الأولى بالتاريخ الفينيقي وسقوط قرطاجة وطرد الوندال للرومان، وقدوم العرب، وسقوط زناتة، وإقامة دولة الأشراف محلها، ثم خطر الأسبان ودعوة الأخوين بربروسة، وخيانة وقسوة عروج، في رأي الكاتبوهزيمته وقتله من قبل الأسبان، ثم يخلفه خير الدين، وما جاء بعده من البايات والدايات، ويتطرق إلى البحرية الجزائرية ومعاركها مع القوى الأوروبية، وحملة 1775 والقرصنة الجزائرية على التجارة الأمريكية،، وأسر 13سفينة أمريكية، وطواقمها وحمولتها، وينهي الفصول الخمسة الأولى بمعاهدتي الجزائر 1795، ومعاهدة طرابلس 1797..."

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: أساسيات منهجية التاريخ.
    - المؤلف: الدكتور ناصر الدين سعيدوني.
    - الناشر: دار القصبة للنشر - الجزائر.
    -تاريخ الإصدار: 2000.
    - عدد الصفحات: 194.
    - حجم الملف: 3ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    هذا الكتاب:

    يتناول المؤلف في هذا الكتاب أساسيات منجية التاريخ باعتبارها أداة ضرورية لكل متعامل مع المادة التاريخية، فعرض خطوطها الرئيسية من منطلق كونها علم بالأصول ومعرفة بالفروع، وذلك عبر الخطوات المحددة للمنهج التاريخي ابتداء من طرح الإشكالية وضبط خطة البحث والتعريف بمصادره والتعامل مع مضمونها، وانتهاء بتحليل المادة التاريخية وتركيبها وصياغتها.

    وحتى تكتمل الفائدة من هذا المقرر الجامعي فقد حرص المؤلف على أن يضمنه تعريفاً مجملاً  بالتقنيات المتعلقة بشكل البحث وطريقة كتابته، مع عرض نموذجي لكيفية شرح النص وكتابة المقالة التاريخية، هذا بالإضافة إلى قراءات مختارة من كتب أساسية في المنهجية التاريخية، بهدف إثراء ثقافة الطالب وتوسيع أفقه، كل ذلك يجعل من هذا الكتاب أداة علمية ومرجعاً دراسياً لا يمكن لأي طالب جامعي الاستغناء عنه في دراسته لمقررات التاريخ.

    الناشر

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الزوايا والصوفية والعزابة والاحتلال الفرنسي في الجزائر.
    - المؤلف: د.عبد العزيز شهبي
    - الناشر: دار الغرب للنشر والتوزيع، وهران - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2007، بمناسبة الجزائر عاصمة الثقافة العربية.
    - عدد الصفحات: 222.
    - حجم الملف: 4ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    مقدمة المؤلف:

    "كثر الجدل والنقاش في أوساط المثقفة حول الزوايا  ومختلف الطرق الصوفية في الجزائر، أثناء فترة الاحتلال الفرنسي، ومدى مساهمتها في الحفاظ على مقومات المجتمع، ومقاومة الاحتلال، أو تخضير المجتمع والتعامل مع الاحتلال فهل كان دور الزوايا والتصوف إيجابياً أو سلبياً في مواجهة  الاحتلال الفرنسي؟ وكيف كان موقف الاحتلال ورد الفعل؟.

    في الواقع قامت دراسات حول الزوايا والتصوف في الجزائر، ولو كانت قليلة أو جزئية وتعرضت إلى جوانب دون أخرى، أو محلية في بعضها، ولو اجتمع شتات تلك الدراسات وتناولت بطريقة أكاديمية كما فعل "د.أبو القاسم سعد الله"في مؤلفه "تاريخ الجزائر الثقافي"لوجد الباحث مادة غزيرة حول الموضوع أو ما يحتاج إليه.

    واعتماداً على ما ذكر حاولت (يقول المؤلف) جمع بعض المعطيات حول الزوايا والتصوف، وتلخيصها وترتيبها، وتقديمها مختصرة للقارئ، ولعل المتصفح قد يجد في هذه المساهمة البسيطة والمتواضعة ما كانت تقوم به الزوايا من تعليم ديني تمثل خاصة في القرآن الكريم والتفسير والحديث والفقه، والنحو والصرف والأدب والبلاغة، بالإضافة إلى علوم أخرى كالحساب والفلك والتاريخ والجغرافيا.

    أما التصوف فالإضافة إلى اهتمامه بالعبادات والزهد، فظهر دوره الروحي والاجتماعي والتربوي لاسيما في إقامة الزوايا والقيام بالتعليم، وإيواء اللاجئين ومساعدة المحتاجين، والإصلاح بين أفراد المجتمع، وتقديم الملجأ الروحي للذين يعانون من اضطهاد الاحتلال وتعوزهم الوسيلة لمقاومته.

    ورغم بعض المواقف والممارسات السلبية، إلاّ أن الزوايا والصوفية قد ساهمت إلى حد كبير في المحافظة على مقومات الشخصية الوطنية، وتصدت للاحتلال بطريقة أو بأخرى، وكان ينتمي إليها رجال المقاومة في القرن التاسع عشرفي معظمهم.

    لذلك وقف الاحتلال في وجه هذه المؤسسات، وحاربها بجميع الوسائل، فهدم كثيراً من مبانيها أو أغلقها، وقضى على ممتلكاتها، وسجن بعض شيوخها أو نفاهم، وسيطر على بعضهم الآخر أو استمالهم إليهم.

    وأضفت على هذه المؤسسات جماعة العزابة بوادي ميزاب، لكونها قامت بنفس الدور، عدا الممارسات الصوفية".

    والله ولي التوفيق
    د.عبد العزيز شهبي

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: أوراق في تاريخ الجزائر في العهد العثماني.
    - المؤلف: الدكتور حنيفي هلايلي.
    - الناشر: دار الهدى للطباعة والنشر والتوزيع - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 1429هـ/2008م.
    - عدد الصفحات: 272.
    - حجم الملف: 8ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    مقدمة المؤلف:

    "أقدم إلى القارئ هذه الدراسات والأبحاث التي شاركت بها في ملتقيات وطنية ودولية، حتى لا تبقى دون متناول القارئ فأقدمها في هذا السفر الجامع تحت عنوان "أوراق في تاريخ الجزائر في العهد العثماني"، لكونها تحاول في مجملها أن تكون معالجات مستقلة في مواضيعها، متنوعة في اهتماماتها، ولكنها هادفة في توجهها ومتكاملة من حيث وجهة النظر  وطريقة التناول، ولعل أهم ما يميّز هذه الدراسات هي أنها تتحد من حيث المجال الجغرافي بالجزائر، ومن حيث المدى الزمني بالفترة العثمانية، أما جوانب  الاهتمام فتشمل الأحداث السياسية والعسكرية والقضايا الاجتماعية والثقافية.

    إن هذه الدراسات والبحوث مع اختلاف المواضيع التي تتناولها والقضايا التي تطرحها، تتوزع على محورين أساسيين: أولهايهتم بقضايا تتصل بأحداث مهمة من صميم التاريخ السياسي والعسكري للجزائر، والمحور الثاني: يتعلق بالجوانب الاقتصادية والثقافية.

    لقد تم تصوير مدينة الجزائر في العهد العثماني على أساس أنها حصن متين للإسلام لا يمكن اختراقه وقد زاد من قوتها المظهر الطبيعي والميناء الذي تم تشييده منذ عهد خير الدين (1529)، الذي جعلها قاعدة بحرية فعّالة في الحوض الغربي للبحر الأبيض المتوسط.

    وقد انبهر الكثير من الرحالة بجمال المدينة وعمرانها ذو الطابع العثماني وخاصة الاستحكامات القوية المتمثلة في المواقع العسكرية والقالع والأبراج والأرصفة المسلحة، لقد بُنيت مدينة الجزائر العثمانية على شكل مثلث،قمته القصبة ومن وراء المواقع الدفاعية الميناء أو الاستحكامات  الدفاعية...

    ...إن هذا الكتاب الذي نضعه بين يدي القارئ، هو ثمرة تجربة في البحث التاريخي والتي لا تزال متواصلة فعسى أن يجد القارئ فيها ما يهمه وتكتمل الفائدة بها، وتأخذ مكانها في المكتبة التاريخية الجزائرية".

    وفقنا الله لما فيه الخير والنفع للجميع.

    د.حنيفي هلايلي
    سيدي بلعباس في 1محرم 1430هـ
    الموافق لـ 29ديسمبر2008.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: مذكرات سيمون بفايفر، أو لمحة تاريخية عن الجزائر.
    - تقديم وتعريب: د.أبو العيد دودو - رحمه الله.
     - الناشر: الشركة الوطنية للنشر والتوزيع - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 1974.
    - عدد الصفحات: 124.
    - حجم الملف: 3ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    حول الكتاب:

    "عاش سيمون بفايفر في مدينة الجزائر حولي خمس سنوات، قضاها كلها في قصر الخزناجي أفندي، حيث اشتغل سنتين في مطبخه، يقوم بمختلف الأعمال المنزلية، ثم أصبح طبيبه الخاص، فأتاح له هذا المركز  الجديد أن يطلع على كل ما يجري في المدينة ونواحيها، وذلك بفضل علاقاته المباشرة بعدد من الشخصيات من داخل القصر وخارجه، ومن هنا جاء كتابه حافلاً بالوقائع والأحداث التاريخية، التي يتعذر العثور عليها من مصدر آخر، لقد حاول الكثير ممن أرخوا للحملة الفرنسية أن يتحدثوا عن أوضاع الجزائر الداخلية، ولكن ما كتبوه عنها لا يتعدى الملاحظات العابرة، التي تبدوا تافهة إذ قورنت بالصورة التي يقدمها لنا بفايفر، هذا بغض النظر عن خلوها من النظرة الموضوعية  في كثير من الأحيان.

    ولا أضنني مبالغاً إن أضفت إلى ذلك شيئاً آخر، وهو أن بفايفر يفضل حتى من عاصروا الأحداث التي يرويها، وتحدثوا عنها في كتاباتهم، فالتفاصيل التي ذكرها لا نجدها حتى عند حمدان خوجة، وهو معاصر لبفايفر وشاهد عيان مثله، فقد اكتفى حمدان خوجة بالإشارة إلى بعض الوقائع دون الاهتمام بتفاصيلها، في حين تعرض لها بفايفر وأسهب في الحديث عنها، ولم يخف شيئاً مما وصل إلى سمعه عنها، فكتاب المرآة لا يقدم مثلا وصفاً مفصلاً للمعركة البحرية، التي وقعت أثناء الحصار ولا لما حدث بعد ذلك في شرق مدينة الجزائر، مما نجده مفصلاً في كتاب  بفايفر، أما ما كتبه أحمد أفندي فهو لا يتعدى بضع صفحات، فيها إشارات خفيفة إلى الأحداث التي وقعت آنذاك، وقد وصف هذا المؤلف نفسه بأنه جزائري، ولعله جزائري منشأ، ولكنه لم يكن جزائرياً روحاً، فقد أنهى رسالته عن احتلال الجزائر بعبارة غامضة في الترجمة العربية، ولكنها واضحة في الترجمة الفرنسية وفي النص التركي كل الوضوح، وتعني (انظر المجلة الآسيوية، 20، ص 329) أن أمر الجزائر قد انتهى، ولكن هذا شيء غير مهم، المهم أن يعيش سلطاننا، فإن له حيثما نظر منطقة أكثر ازدهاراً وثباتاً من الجزائر، وهذا الاعتراف يفسر لماذا تخلى الأتراك عن الجزائر بسهولة !

    فمذكرات بفايفر إذن وثيقة تاريخية خطيرة، لا يجوز بأي حال  من الأحوال إهمالها عند إعادة كتابة تاريخ الجزائر، وهذا ما دفعني إلى نقلها إلى لغتنا الوطنية..."

    أبو العيد دودو – الجزائر 1973/1/13

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الحوليات التونسية منذ الفتح العربي حتى احتلال فرنسا للجزائر.
    - المؤلف: البارون ألفونص روسو.
    - ترجمة وتحقيق وتقديم: الدكتور محمد عبد الكريم الوافي.
    - الناشر: منشورات جامعة قاريونس - بنغازي، الجماهيرية العربية الليبية.
    - تاريخ الإصدار: 1992.
    - عدد الصفحات: 368.
    - حجم الملف: 16ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    محتويات الكتاب:

    دراسة نقدية: البارون ألفونص روسو وحولياته، ومصادرها التونسية ومنهجنا في تعريبها وتحقيقها.
    مدخل.
    لوحات ورسومات توثيقية.
    توطئة: تونس منذ الفتح العربي حتى قيام الدولة الحفصية.
    الباب الأول: سقوط دولة بني حفص.
    الباب الثاني: الحُكم العثماني.
    الباب الثالث: حُكم الدايات.
    الباب الرابع: حُكم البايات.
    ثبت بالأحرف اللاتينية للأسماء الإفرنجية الواردة في الكتاب.
    ثبت بمؤلفات وترجمات وتحقيقات الدكتور محمد عبد الكريم الوافي.
    الفهرس.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: مواقع وحضارات ما قبل التاريخ في بلاد المغرب القديم.
    - المؤلف: الدكتور محمد الصغير غانم.
    - الناشر: دار الهدى، عين مليلة - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2003.
    - عدد الصفحات: 180.
    - حجم الملف: 11 ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    هذا الكتاب:

    "هو عبارة عن محاولة جادة تفتح للقارئ نافذة للإطلاع على تراث أسلافنا الذين عاشوا على أديم ربوعنا المغاربي وتركوا بصماتهم ماثلة للعيان في أعماق التاريخ.

    لقد بدأت نواة الحضارة الإنسانية أثناء تلك الفترة التي فكر فيها الإنسان وحقق تفكيره وذلك بصنع آلاته وأدواته الحجرية التي شذبها في البداية في اتجاه واحد أو عدة اتجاهات حسب احتياجاته البسيطة دون أن يتحكم في صناعتها أو إخضاعها لِما يريد في بداية الأمر، ولم تأت تقنية تدرج الصناعة الحجرية هكذا اعتباطاً لدى الإنسان بل كانت نتيجة عِدة تجارب وملاحظات واجهته في حياته اليومية.

    ويلاحظ أن فترة العصور الحجرية كانت أطول وأصعب فترة في حياة البشرية، ذلك لأن الإنسان كان فيها يلتمس طريقه في محيط شديد القسوة، ومع ذلك فإن ذكاءه بدأ يعطيه التفوق المبدئي على ما حوله شيئاً فشيئاً حتى وصل إلى الكفاية الذاتية التي جعلته ينتقل إلى الرسم على واجهات الصخور والكهوف لأغراض طقوسية سحرية تبحث عن تلبية الجانب المعنوي لذلك سيتمثل فيما بعد في اعتناقه للديانة الوثنية ثم ديانة التوحيد، وكذا اختراعه للكتابة التي فتحت أمامه كثيراً من الألغاز التي كانت تشغل باله، وجعلته يلج إلى الفترة التاريخية دون ضجيج.

    وهنا جاءت أهمية كتاب «مواقع وحضارات ما قبل التاريخ في بلاد المغرب القديم»ليسُد ثغرة لدى أساتذة وطلاب الجامعات بصفة خاصة وكل المثقفين ومن يستهويهم الإطلاع على تراثنا القديم.

    إن ما ورد في هذا الكتاب هو عبارة عن محاولة جادة تضاف إلى تلك التي سبقتها بغية إنارة الطريق للأجيال الصاعدة وجعلهم يرتبطون بتراثهم القديم الذي يعتبر رافداً إيجابياً للحضارة الإنسانية التي تتطلع إلى غد أفضل".

    الناشر

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الشِعر الجزائري الحديث.

    [اتجاهاته وخصائصه الفنّية 1925 - 1975]

    - المؤلف: الدكتور محمد ناصر.
    - الناشر: دار الغرب الإسلامي، بيروت.
    - رقم الطبعة: الثانية، 2006.
    - عدد الصفحات: 775.
    - حجم الملف: 21ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    المؤلف في سطور:

    الأستاذ الدكتور محمد بن صالح ناصر، باحث، أديب وشاعر، من مواليد مدينة القرارة (غرداية) جنوب الجزائر في 01-12-1938، أنهى مرحلة الدراسة الابتدائية والثانوية بمسقط رأسه بمدرسة الحياة ومعهد الحياة سنة 1959م، حصل على ليسانس في اللغة العربية وآدابها من جامعة القاهرة سنة 1966م، حصل على دكتوراه الحلقة الثالثة من جامعة الجزائر سنة 1972، حصل على دكتوراه دولة بتقدير مشرف جداً مع التوصية بطبع الرسالة 1983م، وهي هذا الكتاب «الشِعر الجزائري الحديث»، درس بمعهد اللغة والأدب العربي بجامعة الجزائر من سنة 1971م حتى سنة 1991م، رئيس المجلس العلمي بنفس المعهد، درس بمعهد القضاء الشرعي بسلطنة عمان من سنة 1991 حتى سنة 1998م.

    نال شهادة تقدير الجمهورية الجزائرية في الأدب سنة 1984.
    رئيس المجلس العلمي لجمعية التراث منذ 1983.
    صدر له أكثر من 80 مؤلفاً على جانب العشرات من المقلات والبحوث في الصحافة الجزائرية.


    متفرغ حالياً للبحث والتأليف.

    من مؤلفاته:

    1.المقالة الصحفية الجزائرية (1903-1931) جزآن – الجزائر: 1978.
    2.الصحف العربية الجزائرية (1847-1939) – الجزائر، 1980.
    3.أغنيات النخيل (شعر) – الجزائر، 1981.
    4.أبو اليقظان وجهاد الكلمة – الجزائر، 1984.
    5.عمر راسم المصلح الثائر – الجزائر، 1984.
    6.مختارات من شعر الأمير عبد القادر الجزائري – الجزائر، 1984.
    7.البراعم الندية (شعر للأطفال) – الجزائر، 1984.
    8.الشعر الجزائري الحديث 52-75 – بيروت، 1985.
    9.رمضان حمود حياته وآثاره – الجزائر، 1985.
    10.أخبار الأئمة الرستميين (ابن الصغير) مع إبراهيم بحاز – الجزائر و بيروت، 1986.
    11.ديوان أبي اليقظان، جزآن – الجزائر، 1989.
    12.حلقة العزابة ودورها في بناء المجتمع المسجدي – الجزائر، 1989.
    13.في رحاب القرآن (الشيخ إبراهيم بيوض) – الجزائر، 1989.
    14.مفدي زكريا، شاعر النضال والثورة – الجزائر، 1989.
    15.أعمالي في الثورة للشيخ إبراهيم بيوض – الجزائر، 1989.
    16.محمد بن الحسن بن دريد – سلطنة عمان، 1991.
    17.الشيخ إبراهيم أطفيش في جهاده الإسلامي – الجزائر، 1991.
    18.ما أحوجنا إلى أدب إسلامي – سلطنة عمان، 1992.
    19.في رحاب الله (شعر) – الجزائر، 1992.
    20.فيوض النور – سلطنة عمان، 1992.
    21.من سلسلة القصص المربي – سلطنة عمان، 1992.
    22.دور الإباضية في نشر الإسلام بغرب إفريقيا – سلطنة عمان، 1993.

    ... وغيرها وهي تفوق الثمانين مؤلفاً.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: بجاية ميناء مغاربي 1067-1510.
    - المؤلف: دومنيك فاليرين.
    - ترجمة وتحقيق: د.علاوة عمارة (ج.قسنطينة).
    - الناشر: منشورات المجلس الأعلى للغة العربية - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2014.
    - عدد الأجزاء: 2تم دمجهما لتسلسل الترقيم.
    - عدد الصفحات: 1004.
    - حجم الملف: 19 ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    هذا الكتاب:

    جاءت الترجمة للبحث الموسوم بـ: بجاية ميناء مغاربي، في ست مائة وثلاث وستين (663) صفحة بما في ذلك الملاحق وقائمة المراجع.

    يعتبر هذا العمل أول ترجمة بالعربية، يلقي الضوء على تاريخ بلاد المغرب في الفترة الإسلامية الوسيطة، وبالتحديد على مدينة بجاية الجزائرية، وتاريخها العريق، الحافل بالأحداث والانجازات الكبيرة كمدينة مزدهرة ونشطة على الصعيدين الاقتصادي والسياسي، كونها أحد اكبر موانئ المغرب والبحر الأبيض المتوسط، وقطباً كبيراً من أقطابه الجهوية الذي تنافست عليه قوى إقليمية كبيرة.


    فالتاريخ يشهد أنها كانت على مر السنين، وبحكم طبيعتها وموقعها الإستراتجية فضاء واسعاً لأنشطة ومبادلات تجارية ميزتها الحيوية والحركة الدائبة، ووسيطاً فعالاً بين الشبكات المغربية والمتوسطية، وفي الأخير يظل هذا الإنجاز إثراء للمكتبة العربية وتسهيلاً لمهمة الباحثين الجزائريين والعرب.

    الناشر

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الرواية والمجتمع الكولونيالي في الجزائر ما بين الحربين.
    - المؤلف: د.فضيلة يحياوي.
    - ترجمة وإعداد: عبد الحميد سرحان.
    - الناشر: منشورات المجلس الأعلى للغة العربية - الجزائر.
    - طباعة وإخراج: دار الخلدونية للطباعة والنشر والتوزيع - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2017.
    - عدد الصفحات: 322.
    - حجم الملف: 4ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    حول الكتاب:

    الكتاب من إصدارات المجلس الأعلى للُّغة العربية بالجزائر، ترجمة عربية لكتاب “الرواية والمجتمع الكولونيالي في جزائر ما بين الحربين”، الذي ألّفته بالفرنسية الأستاذة فضيلة يحياوي، متحصلة على شهادة الدكتوراه من الدرجة الثالثة في تاريخ الأدب في القرن العشرين، تُدرس حاليا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة الجزائر.

    يكشف الكتاب الذي تولى ترجمته عبد الحميد سرحان، ملامح ومظاهر المجتمع الكولونيالي من خلال كتابات المؤلفين الكولونياليين، مع تسجيل ملاحظاتهم ومواقفهم وتحليلاتهم عن هذا المجتمع، وتؤكد المؤلفة في كتابها أنّ اهتمام الكتّاب الكولونياليين كان منصبّا على المستعمرين الأوروبيين دون سواهم، حيث لم يكن الجزائريون وثقافتهم يستحقُّون الاهتمام إلا بالقدر الذي يحطُّ من قيمتهم ويزيد في إذلالهم واحتقارهم، كما لم تكن الثقافة الفرنسية متمّمة ومساعدة للثقافة الجزائرية على التطور، بل كانت تعمل على طمس هوية البلد تمهيدا لإلحاقه بما يسمى “الوطن الأم”، من جهة، وخلق جدار متين وهوة عميقة بين الجماعة الأوروبية والجماعة الإسلامية في جميع الميادين، من جهة أخرى، كما لم يكن الكتّاب الكولونياليون يتمسّكون بالإنسانية ولا بالموضوعية تجاه الأهالي، إلا بالقدر الذي يخدمون به مصالح فرنسا.


     ومن أجل توضيح هذه الجوانب، تلجأ يحياوي إلى الآداب الكولونيالية كشاهد وكوثيقة، وتحاول الغوص في كثير من المعطيات التاريخية لتلك الفترة لتضع القارئ أمام حقيقة وجود طائفتين اجتماعيتين تتجاوران وتنفصلان عن بعضهما بعضاً من حيث الماضي والأصل والثقافة، والقاسم المشترك الوحيد بينهما هو علاقة السيطرة كما كان يريدها العقد الكولونيالي الذي عمل على الإبقاء على أساليب العبودية والهيمنة والقهر من خلال قواعد اقتصادية وبنيات ثقافية ودينية جائرة، الأمر الذي أفرز طبقة من المثقفين الجزائريين الذين عملوا على استرجاع تاريخهم وماضيهم من خلال مواجهة أطروحات الكتّاب الكولونياليين ونظرياتهم، لا سيما نظرية “إفريقيا اللاتينية” لبيرتراند، وكان على رأس قائمة المثقفين الجزائريين عبد الحميد بن باديس، ومبارك الميلي، وتوفيق المدني، وغيرهم كثير ممّن عملوا على إبراز أصالة الجزائر وترسيخها لدى الشباب الجزائري، وهذا ما أدّى إلى الصحوة الكبيرة التي جرفت الاستعمار الفرنسي وأذنابه إلى خارج أرض الجزائر، وحققت الاستقلال بعد حرب التحرير الوطنية.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: الإجازات العلمية لعلماء الجزائر العثمانية 1518-1830.
    - المؤلف: د.لزغم فوزية.
    - الناشر: مخبر مخطوطات الحضارة الإسلامية في شمال أفريقيا – وهران، الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: ؟.
    - عدد الصفحات: 465.
    - حجم الملف: 13 ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    من مقدمة الكتاب:

    "...إن الموضوع الذي نحن بصدد دراسته وهو: الإجازات العلمية لعلماء الجزائر العثمانية، يُغطي مدة تزيد عن الثلاثة قرون، ويهدف إلى تحديد موقع الإجازة في المنظومة التعليمية بصفة عامة، وتقييم إسهامات العلماء الجزائريين في الحركة الفكرية والأدبية في العهد العثماني، ومعرفة روافد الفكر والثقافة في الجزائر، ولهذا تتبعنا (تقول المؤلفة) الإجازات العلمية وأصحابها داخل الجزائر وخارجها.

    وتأتي أهمية هذه الدراسة في كونها تبحث في مستوى محدد وهو التعليم من المستوى العالي، مع الأخذ بعين الاعتبار صعوبة الفصل بين التعليم من المستوى الثانوي، على أن هدف هذه الدراسة ليس هو جمع واستقصاء الإجازات العلمية بقدر ما هو توظيفها في محيطها الذي وجدت فيه، والاهتمام بدارسة الظروف والأوضاع المختلفة التي تحيط بها كالحياة العلمية، بل حتى السياسية في بعض الأحيان، لِما فيها من تأثير مباشر على الحركة الفكرية..."

    المؤلفة

    في هذا الكتاب:

    الفصل الأول: الإجازات العلمية المتبادلة فيما بين العلماء الجزائريين.
    الفصل الثاني: الإجازات العلمية المتبادلة بين العلماء الجزائريين وعلماء المغرب الأقصى وتونس.
    الفصل الثالث: الإجازات العلمية المتبادلة بين العلماء الجزائريين وعلماء المشرق.
    الفصل الرابع: نماذج من إجازات العلماء الجزائريين خلال العهد العثماني.
    الخاتمة.
    الملاحق.
    البيبليوغرافيا.

    للأمانة الكتاب من مصورات المكتبة الجزائرية للدراسات التاريخية أحسن الله إليهم وقد قام العبد الفقير فقط بتنسيقه وفهرسته أيضا قمنا بتخفيض حجمه من 212ميجا إلى 13 ميجا.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: سِير الأئمة وأخبارهم - المعروف بتاريخ أبي زكرياء.
    - المؤلف: أبي زكريا يحيى بن أبي بكر الوارجلاني.
    - تقديم وتحقيق: أ.د.إسماعيل العربي رحمه الله.
    - الناشر: دار الغرب الإسلامي، بيروت - لبنان.
    - رقم الطبعة: الثانية، 1402هـ/1982م.
    - عدد الصفحات: 315.
    - حجم الملف: 4ميجا.
    - حالة الفهرسة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    هذا الكتاب:

    يشتمل الكتاب على روايات وأخبار حول الرستميين وتأسيس دولتهم التي كانت عاصمتها مدينة تاهرت (تيارت حالياً) بالجزائر، وصولاً إلى سقوطها في نهاية القرن الثالث للهجرة، مطلع القرن 10م، وقد بدأ أبو زكرياء الوارجلاني كتابه بذكر فضائل الفرس والبربر وهما القاعدة التي سترتكز عليها الدولة الرستمية، كما أورد أخبار الدعاة الخمسة الأوائل للمذهب الإباضي ببلاد المغرب ومن بينهم عبد الرحمن بن رستم، وبدايات انتشار الدعوة الإباضية ثم بناء مدينة تاهرت التي اتخذت تأسيس لدولتهم بالمغرب الأوسط،  وتحدث عن أخبار أئمتها واحدا واحدا، بالإضافة إلى أخبار شيوخ المذهب الإباضي بين الطبقتين السابعة والعاشرة أي بعد سقوط الدولة الرستمية، وقد اعتمد على هذا المصدر مؤلفون إباضية لاحقون من أهمهم أبي العباس أحمد الدرجيني صاحب كتاب الطبقات.

    ترجمة المؤلف:

    أبي زكريا يحيى بن أبي بكر الوارجلاني

     (ت: 471أو بعد 474هـ / 1078أو بعد 1081م)

    هو أبو زكرياء يحيى بن أبي بكر الوارجلاني، ولد في وارجلان (ورقلة حالياً) بالجزائر، هكذا عُرف عند المهتمِّين بالتراث الإباضيِّ، أشهر من نار على علم، وهو صاحب كتاب «السيرة وأخبار الأئمة»، عليه اعتمد كلُّ أصحاب السير والطبقات الإباضية، مثل: الوسياني، والبغطوري، والدرجيني، والشمَّاخي، ومن جاء بعدهم... إلى يومنا هذا، وعن كتابه يقول الوسياني: «له فضل السبق في هذا، لم يأل خيرًا برأفته وهمَّته وفراسته».

    تلقَّى العلم في وادي ريغ عند الشيخ أبي الربيع سليمان بن يخلف المزاتي، روى عنه أبو عمرو عثمان بن خليفة السوفي، وكانت له حلقة علم، ربما كانت تعقد في المحضرة القديمة بآجلو بوادي ريغ، قال عنه الدرجيني وعن أخيه المذكور: «كانا من الأفاضل، المقتفين آثار الأوائل  بأدلَّة ذات إقناع، وحجج تملأ القلوب والأسماع، تغني عند المحاضرة ما تغني المشرفية عند القراع، فكانا مراد الفارين، على تباعد الدارين».

    يذكر المؤرِّخون أن له أجوبة وفتاوى في علم الكلام  ورسائل في الفقه، يبدو أنها فقدت، إلاَّ أننا نجد بعض العلماء يستشهدون بأقواله وآرائه الكلامية، منها ما ذكره أبو سهل يحيى بن إبراهيم في بداية كتابه في العقيدة، وكتابه «السيرة وأخبار الأئمة» يهتمُّ بسير المشايخ من أهل المغرب بخاصَّة، وتاريخ الرستميِّين ومن تولَّى مسؤولية الإباضية بعدهم؛ وأسلوب الكتاب غير محكم النسج، مِمَّا يوحي بأنه من جمع تلامذته - وهي طريقة في التأليف شاعت آنذاك -، مِما دفع أبا العَباس أحمد الدرجيني بعد ذلك إلى إعادة صياغته، فألَّف الجزء الأوَّل من كتابه: «طبقات المشايخ بالمغرب».

    الدكتور إسماعيل العربي الجزائري رحمه الله في سطور:


    الأستاذ إسماعيل العربي (1919/ 1997) كاتب صحفي، مترجم أديب، ومؤرخ جزائري بارز، واحد من الشخصيات الجزائرية الفاعلة في ميدان الثقافة والتي ساهمت بشكل كبير في إثراء المكتبة الوطنية بمشاركات جادة في جميع الحقول الثقافية، ولد رحمه الله سنة 1919 ببني وغليس في منطقة القبائل الجزائرية، تعلم مبادئ الدين وحفظ القرآن في قريته، ثم انتقل إلى حاضرة قسنطينة التي كانت أول محطة يشد إليها الرحال طلبا للعلم، فاتصل بالشيخ الإمام العلامة عبد الحميد بن باديس رحمه الله وتابع دروسه التي كان يلقيها في الجامع الأخضر.


    أعمال أخرى للمحقق:


    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: تحفة الألباب ونخبة الإعجاب.
    - تصنيف: أبو حامد عبد الرحيم القيسي الأندلسي الغرناطي.
    - تحقيق: د. إسماعيل العربي الجزائري رحمه الله.
    - الناشر: منشورات دار الآفاق الجديدة - المغرب.
    - رقم الطبعة: الأولى، 1413هـ/ 1993م.
    - عدد الصفحات: 224.
    - حجم الملف: 5ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    رابط التحميل


    حول الكتاب:

    حظيت تحفة الغرناطي باهتمام المستشرقين منذ نهايات القرن الثامن عشر، في الوقت الذي لم تحظ فيه باهتمام يذكر من قبل الدارسين العرب والمسلمين في القديم والحديث، تتمتع بأهمية خاصة روايته لما رآه بعينيه، واهتمامه بالأبنية والمعالم المختلفة في المدن والأماكن التي زارها في أوروبا وآسيا، قدّم الغرناطي معطيات قيّمة عن بعض بلدان أوروبا، فحكايته عن هنغاريا تلقي ضوءاً على أصل المسلمين الهنغار وأوضاعهم، أما معلوماته عن حوض الفولغا الأوسط والأدنى، وعن شعوب القوقاز فهي ذات أهمية كبرى، كما نالت اهتماماً كبيراً قصته عن تجارة العظام المندثرة التي نشطت بين سكان الفولغا وخوارزم.

    دوّن الغرناطي كتابه "تحفة الألباب ونخبة الإعجاب"بالموصل سنة 557هـ / 1162م، وجعله في أربعة أبواب:

    - الباب الأول: في صفة الدنيا وسكانها من انسها وجانها.
    - الباب الثاني: في صفة عجائب البلدان وغرائب البنيان.
    - الباب الثالث: في صفة البحار، وعجائب حيواناتها، وما يخرج منها من العنبر والقار.
    - الباب الرابع: في صفات الحفائر والقبور، وما تضمنته من العظام إلى يوم النشور.

    ترجمة المؤلف:

    أبو حامد الغرناطي الأندلسي (473 - 565هـ = 1080 - 1170م)، واحد من مشاهير الرحالة والجغرافيين الأندلسيين، وهو صاحب كتاب "تحفة الألباب ونخبة الإعجاب"، وكتاب "المُغْرِب عن بعض عجائب المَغْرِب"، وغيرهما، دوَّن فيها مشاهداته في بلاد المغرب والأندلس والشام ومصر، ويحظى ما كتبه عن بلاد روسيا والفولغا والمجر بأهمية بالغة.

    نسبه ومولده:

    هو أبو حامد وأبو عبد الله ابن أبي الربيع محمد بن عبد الرحيم بن سليمان بن الربيع بن عبد الله بن محمد بن علي بن عبد الصمد، المازني القيسي الغرناطي الأندلسي، القيرواني الأصل، الرحالة الجغرافي، ولد بمدينة غرناطة جنوب الأندلس عام 473هـ / 1080م، وفيها نشأ، وتلقّى تعليمه حتى بلغ سنّ النضج، وأخذ العلم على مشايخ عصره وبلده، منهم: أبو عبد الله محمد بن أحمد الرازي، ومرشد بن يحيى المديني، وهبة الله بن الحسين، وطائفة. روى عنه: الشيخ علي بن إدريس الزاهد، وأبو القاسم بن صصرى، والحسن والحسين ابنا الزبيدي، وأبو محمد ابن الأستاذ، والعلامة عماد الدين أبو حامد بن يونس الإربلي، والشيخ شرف الدين أبو العز البلوي، وغيرهم.

    قال الصفدي: "وكان شيخا فاضلا أديبا، صنف كتابا في العجايب التي شاهدها بالمغرب"، وقال المقري التلمساني: "وكان حافظًا عالمًا أديبًا"وقال ابن النجار: "ما علمته إلًا أمينًا".

    مؤلفاته:

    من أشهر مؤلفاته: "تحفة الألباب ونخبة الإعجاب"، و"المُغْرِب عن بعض عجائب المَغْرِب"، و"نخبة الأذهان في عجائب البلدان"، وله مجموع في "شرح أصول التوحيد"مخطوط في الظاهرية، وهناك كتب أخرى تنسب له لكنها ليست من تأليفه مثل: "عجائب المخلوقات"، و"تحفة الكبار في أسفار البحار".

    أعمال أخرى للمحقق:


    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: عجائب الأسفار ولطائف الأخبار.
    - تصنيف: الشيخ محمد أبو راس الناصر المعسكري.
    - تحقيق وتقديم: أ. محمد غانم.
    - عدد الصفحات: 449.
    - عدد الأجزاء: 2تم دمجهما لتسلسل الترقيم.
    - حجم الملف: 9ميجا
    - الناشر: المركز الوطني للبحث في الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية - وهران، الجزائر.
    - تاريخ النشر: 2005- نسخة الكترونية موافقة للمطبوع.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    مقدمة الكتاب:

    يدخل هذا العمل في سياق التعريف بالتراث الأسطوغرافي في الجزائر ودراسته دراسة موضوعية تبتعد عن التغني بالماضي ومجاملة الذات.

    لقد قام الترجمان العسكري السيد أرنو في أواخر القرن التاسع عشر، بترجمة مخطوط عجائب الأسفار ولطائف الأخبار إلى اللغة الفرنسية ونشره جزئيا، في المجلة الإفريقية Revue Africaine، غير أن النص الأصلي لم ينشر رغم أهميته.

    لهذا، قمنا بتحقيقه لتقديمه للباحثين المهتمين بدارسة الإنتاج الفكري الجزائري القديم.

    توجد في المكتبات الرسمية وعند الخواص نسخٌ كثيرة من تأليف "العجائب"لأبى راس المعسكريلكننا لم نلجأ إليها كلها واعتمدنا بالدرجة الأولى على نسختين محفوظتين في المكتبة الوطنية بالجزائر– يعود ذلك إلى ضيق الفارق الزمني بين تاريخ النسخة الأصلية – وهي مفقودة – وتاريخ النسخة التي رمزنا إليها بحرف "بـ"إذ لا يتجاوز 37 سنة، كلما كانت النسخ المعتمدة في التحقيق قريبة من تاريخ تدوين المخطوط، كانت الأخطاء قليلة.

    فالنسخة الأولى رمزنا إليها بحرف "أ"وقد كتبها السيد عبد الرحمن بن أحمد بن الربيع الشريف في أواخر شعبان سنة 1262هـ خطها مغربي، لونه أسود لكن أبيات القصيدة السينية كتبت باللون الأحمر، عدد أوراقها 165 ورقة وقياس الورقة 187X171 مم، رقمها: 3327.

    أما النسخة الثانية فقد أشرنا إليها بحرف "بـ"وكتبها السيد عبد الله بن الربيع بن عبد الرحمن الشريف بتاريخ 2شعبان 1243هـ، عدد أوراقها 165ورقة وقياس الورقة 218x  156مم، تحمل رقم 1632 وخطها مغربي أنيق ولونه أسود لكن أبيات القصيدة السينية كتبت بلون أحمر، تبدو كاملة، تامة عدا الورقة الأولى التي تنقصها بعض الجمل في وقت لا تخلو النسخة الأولى من حذف لفقرات وعبارات ومفردات.

    إضافة إلى هاتين النسختين، لجأنا إلى الترجمة الفرنسية التي وضعها السيد "أرنو"لتصحيح الأخطاء في نقل أسماء الأعلام و الأماكن وتواريخ الوقائع والأحداث التاريخية، لقد كان الدافع إلى ذلك اعتماد المترجم على ثلاث نسخ قريبة من تاريخ النسخة الأصلية.

     وفي الأخير، نريد أن نتقدم بالشكر إلى السيد حمدادو بن عمر الذي زوّدنا بقرص مضغوط سجلت فيه صورة النسخة الأولى "أ"وإلى موظفات"دائرة النشر"بمركز الأنثربولوجيا الاجتماعية والثقافية بوهران السانية وأخصّ بالذكر السيدة بابا أحمد و السيدة العايدي والسيدة خنتاش والآنسة حمومي اللواتى ساَهمنَ في تسجيل هذا العمل على الحاسوب وإعداده للطبع.


    مواضيع ذات صلة:

    مخطوط: عجائب الأسفار ولطائف الأخبار.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

    - كتاب: الجزائر تحمل السلاح أو زمن اليقين.

    [دراسة تحليلية في تاريخ الحركة الوطنية والثورة المسلحة]

    - المؤلف: سليمان الشيخ.
    -ترجمة وتحقيق: محمد حافظ الجمالي.
    - الناشر: الدار المصرية اللبنانية، بإذن من دار القصبة للنشر، الجزائر.
    - رقم الطبعة وتاريخ الإصدار: ط 1 / شوال 1423هـ/ 2003م.
    - عدد الصفحات608.
    - حجم الملف: 14 ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل

    هنــا

    هذا الكتاب:

    يُعد الكتاب سجلا تاريخيا حول الجزائر وكفاحها الطويل للمستعمر الفرنسي منذ بداية الاحتلال إلى غاية الثورة التحريرية المجدية  54 ونيل السيادة الوطنية سنة 1962، و يركز على تاريخ الحركات الوطنية في الجزائر والثورات المسلحة التي حدثت بها عبر تاريخها الحافل بالتضحيات والأمجاد، يتناول الفصل الأول من الكتاب أحداث العنف الذي شهدتها الجزائر في مواقف مختلفة أثناء الاستعمار الفرنسي، ثم تتناول الحركات الوطنية في الفصل الثاني والوحدة الوطنية التي تحققت في الجزائر، ويناقش الكتاب في فصل هام ميداني تاريخي حول السياسة الخارجية للجزائر ومبادئها.

    للأمانة: الكتاب من مصورات مكتبة المهتدين أحسن الله إليهم.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: فن الزخرفة في العمارة الإسلامية بتلمسان.

    [المساجد والمدارس]

    - تأليف وزخرفة: أ.عبد المالك موساوي.
    - نصوص: د.مبارك بوطارن.
    - صور فوتوغرافية: عمارة شكري.
    - التصميم والمعالجة الفنية: سليم نجاعي.
    - الناشر: دار السبيل للنشر والتوزيع - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: ط1، 2011بمناسبة تلمسان عاصمة الثقافة العربية.
    - عدد الصفحات: 217.
    - حجم الملف: 52 ميجا.

    رابط التحميل


    محتوى الكتاب:

    - مقدمة:
    مسجد أغادير.
    المسجد الكبير.
    مسجد سيدي أبي الحسن التنسي.
    المدرسة التشفينية.
    مسجد سيدي إبراهيم.
    مسجد المشور.
    مسجد سيدي بومدين.
    مدرسة العباد.
    مسجد سيدي الحلوي.
    جامع المنصورة.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: جزائر الأزل.

    [المواقع السبعة المُدرجة ضمن التراث العالمي لليونسكو]

    - تصميم وانجاز: زكي بوزيد.
    - ترجمة: إنعام بيوض.
    - الناشر: شركة كونتينونتال باك سيرفيس [CPS] للنشر، رياض الفتح - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2007م.
    - عدد الصفحات320.
    - حجم الملف: 54ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    نبذة:

    تزخر الجزائر بالعديد من المعالم التاريخية والطبيعية العريقة وهذه الثروة معترف بها من طرف المنظمة العالمية اليونسكو [UNESCO] وقد سُجّل للجزائر سبعة مواقع في القائمة الرئيسية للائحة التراث العالمي، فيما تزال سبعة أخرى محل الدراسة في القائمة الإرشادية المؤقتة.

    محتوى الكتاب:

    التاسيلي – Tassili.
    القصبة – Casbah.
    تيبازة – Tipaza.
    وادي مزاب – Vallée du m'zab.
    تيمقاد – Timgad.
    قلعة بني حماد – Kalâa des Béni Hammad.
    الجميلة – Djemila.
    تلمسان – Tlemcen.
    الأهقار – Hoggar.
    هيبون – Hippone, Annaba.
    تيميمون – Timimoun.
    قسنطينة – Constantine.
    شرشال – Cherchell.
    بجاية – Béjaïa.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: قطوف من تاريخ تيندوف.

    [مقاربة في مسيرة الكفاح الوطني بمنطقة تيندوف خلال فترة الاحتلال الفرنسي للجزائر]

    - المؤلف: الأستاذ/مصطفى بن دهينة.
    - الناشر: المجلس الأعلى للغة العربية - الجزائر.
    - تصميم وتنفيذ وإخراج: دار راجعي للنشر، الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2010.
    - حجم الملف: 4ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    الكتاب والمؤلف في سطور:

    يحتوي هذا الدفتر على مادة متنوعة ترحل بالقارئ الكريم عبر فترات زمنية متباعدة ولكنها متلاحقة ومترابطة من منطقة تيندوف المحور الرئيسي لهذه المقاربة...

    وقد وفق هذا العمل في تقديم صورة تقريبية عن واقع المنطقة خلال فترة الكفاح الوطني التي تمتد إلى عهد الاحتلال الفرنسي، حيث ساهم رجال منطقة تيندوف في نشاطات الحركة الوطنية من خالا الكفاح المتواصل لاستعادة سيادة الجزائر وتحرير الوطن من براثن المحتل الفرنسي...

    الكتاب مقاربة تاريخية وإطلالة أولية تقدم للقارئ نماذج حية من سجل تضحيات تيندوف التي التحمت بنسيج الكفاح الوطني منذ أن اغتصبها المحتل الفرنسي سنة 1934، والمقاربة في حد ذاتها إثراء للمكتبة الجزائرية ودعوة للمؤرخين والباحثين من أجل الغوص في تاريخ المنطقة...

    وهذا العمل للإعلامي  مصطفى بن دهينة المولود في 1960/3/30 ببشار والذي نال شهادة المدرسة الوطنية للإدارة سنة 1986 ليُعَين  بعد ذلك متصرفاً إدارياً بالمركز الجامعي ببشار في نفس السنة.


    وفي سنة 1987 التحق بمحطة بشار للتلفزيون الجزائري حيث تدرج من محرر صُحفي إلى محقق صحفي فكبير المحققين وأخيراً كاتباً صحفياً في البيئة بداية من سنة 2008.

    خالا مشواره المهني أنجز مصطفى بن دهينة أكثر من 50 حصة تلفزيونية تناولت مختلف المجالات كانت من بينها وثائقية شاركت في مهرجانات وطنية وعالمية، تُوِج البعض منها بجوائز وتنويهات...

    للمؤلف كذلك عدة أعمال تليفزيونية كسيناريو "الموت على رصيف الحياة"والمسلسل التلفزيوني "العباس بن مرداس"والمسرحية التربوية "الجوهرة الضائعة"ومن الأعمال الدرامية الإذاعية: الكنز المفقود، اللوحة الخالدة، نور من السماء، استقالة الفضاء، وأشرقت شمس الإسلام.

    للمؤلف كذلك نصوص مسرحية: الأخطبوط، المحاكمة، أنشودة القناديل.

    ومن مشاريعه المقترحة للتلفزيون الجزائري السلسلة الوثائقية: "الصحراء المستكشفة"و"قصة هدارة رفيق النعام"وشريط"كنوز الأصفر الكبير".

    للعلم نال بحث "قطوف من تاريخ تيندوف"الجائزة الثانية في مجال التاريخ الوطني ضمن جائزة اللغة العربية لسنة 2010 التي ينظمها المجلس الأعلى للغة العربية كل سنتين.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: تاريخ وعمران قصبة الجزائر.

    [من خلال مخطوط ألبير ديفولكس]

    - المؤلف: ألبير ديفولكس.
    - ترجمة وتحقيق: د.بدر الدين بلقاضي - د.مصطفى بن حموش.
    - الناشر: دار موفم للنشر - الجزائر.
    - تاريخ الإصدار: 2007.
    - عدد الصفحات: 275.
    - حجم الملف: 41 ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    هذا الكتاب:

    يمكن الآن للباحث في تاريخ مدينة الجزائر أن يستفيد من هذه الدراسة المُوَثقة التي تصف شوارع المدينة ومحلاتها وساحاتها وأسواقها ومساجدها ومبانيها بالدّقة التي يتطلبها كل من المعماري والمخطط والباحث في الآثار.

    ولقد اجتهد المحققان في وضع هذا الكتاب بين يدي القارئ ابتداء من إخراجه كنص مخطوط قديم ورث للباحث الفرنسي ألبير ديفولكس [Albert Devoulx] المتوفي سنة 1876، ثم التحقيق في مصادره وإغنائه بالتعليقات الضرورية والمفيدة.

    0 0

    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    - كتاب: آثار العالم العربي في العصرين اليوناني والروماني.

     [القسم الأفريقي]

    - تأليف: د.عزت زكي حامد قادوس.
    - الناشر: دار المعرفة الجامعية - الإسكندرية، ج.مصر العربية.
    - تاريخ الإصدار: 2003.
    - عدد الصفحات: 452.
    - حجم الملف: 26 ميجا.
    - حالة النسخة: منسقة ومفهرسة.

    صفحة التحميل


    نبذة:

    كثيراً ما يُواجه الباحث في التاريخ صعوبات كثيرة نظرا لقلة وشح المصادر والمراجع وكذا المؤلفات خاصة  تلك التي تناولت موضوع الآثار بوطننا العربي، فقد لاحظ المؤلف الدكتور عزت زكي حامد قادوس أستاذ الدراسات اليونانية والرومانية بكلية الآداب جامعة الإسكندرية ذلك النقص وبادر بتدوين هذا الكتاب الموسوعي الذي هو جزء من مجموعة أجزاء، وقد خص هذا الجزء [القسم الأفريقي]لدراسة  الآثار اليونانية والرومانية في دول شمال أفريقيا (ليبيا وتونس والجزائر والمغرب الأقصى)دون مصر التي أفرد لها جزءا مستقلا لوحدها.

older | 1 | .... | 21 | 22 | (Page 23) | 24 | 25 | newer